​​​تَشكر لكم الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية (مدن) تفضلكم بزيارة موقعها الإلكتروني ​(modon.gov.saوتؤكد احترامها وتقديرها اهتمامكم التعرف على سياسة الخصوصية، في إطار سعيها الدائم لتقديم أفضل المنتجات والخدمات لجميع شركائها.

شروط الاستخدام

تُقدم هذه الوثيقة الأحكام والشروط المتعلقة باستخدام الموقع الإلكتروني الخاص بـ (مدن) بغض النظر عن كيفية الوصول إليه، وفي حال عدم رغبتكم الالتزام بهذه الأحكام والشروط يرجى فوراً التوقف عن استخدامكم موقعنا.

لقد قمنا بوضع سياسة الخصوصية هذه بهدف مساعدتكم على فهم طبيعة المعلومات التي نعمل على جمعها عند قيامكم بزيارة موقعنا الإلكتروني، وبيان كيفية تعاملنا مع المعلومات الشخصية التي تقدمونها، وذلك من منطلق التزام (مدن) بحماية خصوصيتك وحرصاً على تحقيق الفائدة من دخولك إلى موقعها الإلكتروني.​

الترخيص

تَمنحكم (مدن) ترخيصاً يتيح لكم استخدام هذا الموقع لأغراض معرفية، حيث أن جميع محتويات هذا الموقع بما فيه من نصوص ورسوم وصور ومصنفات بيانية وقوائم العناوين وبرامج تقنية مملوك لـ (مدن) وتحميه قوانين وأنظمة حقوق التأليف والنشر السعودية، ويُحظر القيام بتنزيل أو طبع أو نسخ أو توزيع أو استخدام محتويات أي صفحة من صفحات الموقع كلياً أو جزئياً بأي أسلوب يتنافي مع الترخيص الممنوح أعلاه، ودون الحصول على موافقة خطية مُسبقة من (مدن). ​

المعلومات الشخصية

استخدام (مدن) لمعلوماتكم الشخصية التي تفصحون عنها طواعية تحكمه سياسة الخصوصية التي تعد جزءاً لا يتجزأ من هذا النص، لذا يرجى التفضل بقراءة سياسة الخصوصية بكل دقة وعناية نظراً لأنها تحدد وتوضح الحقوق والواجبات الممنوحة لكم، كما تبين التزامنا بحماية بياناتكم ومعلوماتكم الشخصية وبيان ما يمكن أن نفعله بشأن تلك المعلومات، وإلى أي مدى يمكن عرضها للآخرين دون انتهاك لحقوقكم، وترى (مدن) أن قيامكم بزيارة موقعها الإلكتروني أو استخدامكم له يعني قبولكم لهذه الشروط. إن تهيئة (مدن) موقعها الإلكتروني لم يكن بهدف جمع أي معلومات شخصية، حيث يتم فقط استخدام تلك المعلومات طواعية وبمعرفة مسبقة في أغراض تحسين وتفعيل الخدمات التي تهمكم وترغبون في الحصول عليها، وفي أغراض أخرى ذات صلة تتعلق بإجراء البحوث والتحليلات التي ترتقي بمنتجاتنا وخدماتنا، إلى جانب متابعة طلبات التوظيف وغير ذلك من الخدمات التي يقدمها الموقع، إضافة إلى ما تتطلبه السلطات المختصة وتقتضيه القوانين المطبقة.​

الروابط المتصلة بالمواقع الأخرى

يحتوى الموقع الإلكتروني لـ (مدن) على روابط ذات صلة بمواقع أخرى على شبكة الإنترنت، لذا يرجى الانتباه أنه في حال استخدام أي من تلك الروابط للانتقال إلى مواقع إلكترونية أخرى فإنك تفقد سياسة الخصوصية الخاصة بـ (مدن)، وعليه فإن (مدن) غير مسؤولة عن أية ممارسات تتعلق بجمع البيانات أو بسياسة الخصوصة أو بمحتوى تلك المواقع، كذلك ننصح زائري موقع (مدن) بالإطلاع أولاً على سياسة خصوصية تلك المواقع قبل تقديم أي معلومات شخصية.​

الإفصاح عن المعلومات وكشفه

تحافظ (مدن) في جميع الأوقات على خصوصية وسرية جميع المعلومات الشخصية التي تم جمعها، وتتخذ في سبيل ذلك عدداً من التدابير الفنية والإجراءات الأمنية التي تحمي بها المعلومات الشخصية. ويجوز الكشف عن مثل هذه المعلومات والإفصاح عنها فقط في حالات الضرورة، والاقتضاء بموجب القانون والأنظمة السارية في المملكة العربية السعودية​، وفي حال اعتقاد (مدن) أن هذا الإجراء هو إجراء ضروري أو مرغوب فيه امتثالاً للقانون، أو دفاعاً عن ممتلكاتها أوحماية لحقوقها. عند قيامنا بطلب معلومات منكم، فإن ذلك سوف يكون طواعية وذلك لتسهيل التواصل معكم، مع احتفاظ (مدن) بملكية هذه المعلومات والتي تم الحصول عليها عن طريق موقعها الإلكتروني.   

الإستفسارات والتعليقات الخاصة بكم

تتعامل (مدن) مع المعلومات التي تقدمونها بسرية تامة، حيث أن طلب معلومات عبر الإنترنت إنما هو لمساعدتنا على تزويد شركائنا بخدمات جيدة، ومثل هذه المعلومات التي يتم تقديمها سوف تستخدم للرد على الاستفسارات أو التعليقات الواردة منكم.​

رسائل البريد الإلكتروني الواردة على عناوين (مدن)

إن نظام البريد الإلكتروني الخاص بـ (مدن) يستخدم فقط للأغراض المسموح بها، علماً بأنه غير مصرح لكم القيام بإرسال رسائل بريد إلكتروني غير مرغوب فيها إلى أي عنوان من العناوين الموجودة على موقع (مدن) الإلكتروني، وتحتفظ (مدن) بحقها في اتخاذ الإجراءات التي تراها ضرورية لمنع إساءة الاستعمال لنظام بريدها الإلكتروني من جانب الأطراف غير المصرح لهم.​

الضمانات وحدود المسؤوليات

تخلي (مدن) مسؤوليتها عن أي أضرار قد تحدث للآخرين بسبب استخدام موقعها الإلكتروني أو أي روابط عليه، ولا تلتزم بالضمان أو التعويض الناتج عن أي فيروسات أو خلل قد يحدث.​

تعديل سياسة الخصوصية

تحتفظ (مدن) بحق إدخال أي تعديلات على أحكام وشروط سياسة الخصوصية هذه حسب الضرورة ومقتضى الحال، وسيتم إعلامكم دوماً عن المعلومات التي نجمعها وكيف نستخدمها والجهات التي ستطلع عليها.

ختاماً

تُولي (مدن) أهمية كبرى تعرفكم على سياسة الخصوصية، ونأمل أن تكون هذه السياسة مفيدة ومساعدة في إيصال ذلك لكم.


 آخر تعديل 17 نوفمبر 2020
تقييم المحتوى    عدد التقييمات: 109
شارك على